المعايير الأهلية الطبية لإستعمال موانع الحمل

الطبعة الثالثة، 2004
 
حدثت خلال الثلاثين عاما الأخيرة تطورات هامة تمثلت في تطوير تقنيات جديدة لمنع الحمل منها: الانتقال من التركيبات الفموية عالية الجرعة الى تلك ضئيلة الجرعة، ومن اللوالب الخاملة الى النحاسية والى لولب يسرب ليفونور-جيستريل.

لذلك بالإضافة الى استحداث حقن موانع الحمل المركبة، وتركيبة من الهرمونات عن طريق اللصقة والحلقة المهبلية، والحقن والغرسات المقتصرة على البروجستوجين، وبرغم كل ذلك، ما زالت سياسات وممارسات الرعاية الصحية في بعض البلدان تعتمد على دراسات علمية عن مستحضرات لمنع الحمل توفق استعمالها على نطاق واسع، وعلى مخاوف نظرية لم تثبت صحتها أبدا، وعلى تفضيلات وتحيزات مقدمي الخدمة.

غالبا ما تؤدي هذه السياسات او الممارسات الى وضع قيود على جودة وإتاحة خدمات تنظيم الأسرة، ولذا تهدف هذه الوثيقة الى تحديث معايير الأهلية الطبية لاستعمال كافة موانع الحمل الهرمونية، واللوالب وطرق استخدام الحوائل، وطرق الوعي بفترات الخصوبة، وقطع الجماع، وطريقة ضهي الإرضاع، والتعقيم الجراحي للرجال والنساء ومنع الحمل الطارئ.


 
 
 للتقرير الكامل اضغط/ي هنا